أهم الأخباراخبار الاهلى

الاهلى يستعيد اخطر لاعب فى مصر

إقترب عبد الله السعيد صانع ألعاب الأهلي، من العودة من الإصابة التي لحقت به في مباراة فريقه أمام الداخلية بشرخ في عضمة الترقوة أبعدته عن تدعيم الأحمر، مايقرب من شهر ونصف حتي الأن، وهو الأمر الذي أثر بشكل كبير علي أداء الفريق.

مراحل تطور الإصابة
تدخل رجب بكار ظهير أيمن الداخلية، مع اللاعب في كرة مشتركة حيث دفعه في كتفه ودخل عبد الله السعيد، في مراحل العلاج حتي وصل إلي البرنامج التأهيلي بالتدريبات والمساج في حمام السباحة.

أكد عبد الله السعيد، أنه يسعي في اقرب وقت للعودة لتدعيم صفوف الفريق من جديد ولكنه لازال يشعر بالالام في الكتف نظراً لتيبس العظام لعدم تحريك الذراع لفترة كبيرة.

موسم عالمي للسعيد
قدم عبد الله السعيد، موسم مميز مع الأهلي، حتي أصبح اهم ورقة رابحة لمدربه وكان ينافس علي لقب هداف الفريق بعدما أحرز 11 هدفاً، ونافس مؤمن زكريا وماليك إيفونا، أصحاب الـ12 هدفاً، ولكن إصابته حالت دون إستكماله للبطولة.

شارك عبد الله السعيد، في حوال 95% من مباريات الأهلي، بشكل أساسي فبعدما تعاقب عليه عدد كبير من المدراء الفنيين داخل الأهلي، لم يختلف أحد علي موهبته وخبرته التي كانت تؤهله لقيادة الفريق فكان حلقة وصل رائعة بين الوسط والهجوم فضلاً عن كونه أفضل لاعب في مصر، يجيد التصويب من خارج الـ18 والضربات الثابته.

إفتقد الأهلي، لجهود السعيد، والخطورة التي كان يشكلها علي دفاع المنافس في ظل غيابه وعدم وجود البديل القوي نظراً لقلة خبرة صالح جمعة، وتأرجح مستواه بين الصعود والهبوط وهو مالايتناسب مع الأحمر حيث قلبت إصابته موازين القلعة الحمراء.

ينتظر الجميع عودة السعيد، لإعادة الإتزان من جديد للأهلي، خاصة بعد أن أصبح الفريق علي أعتاب توديع دوري الأبطال، ويبقي الأمل بكاس الكونفدرالية الإفريقية، فقط وبطولة كأس مصر والسوبر، حيث أنه لازال أمام القلعة الحمراء، الفرص لتعويض الموسم الكارثي السابق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق