أهم الأخبارالكرة المصرية

صحيفة تكشف:من مرتضى الى رئيس الاهلى:ارجوك اترك لى هذه الصفقة وكفايه اللى اخذتموه

تواصلت الضغوط علي مجلس إدارة النادي الأهلي بسبب الهولندي مارتن يول المدير الفني للفريق الذي تذبذبت نتائجه في الفترة الأخيرة وخاصة في بطولة أفريقيا التي بات الفريق قاب قوسين أو أدني من وداعها إذ لم ينجح في الفوز علي الوداد المغربي في عقر داره الأسبوع المقبل حينما يلعب الفريق في الدار البيضاء.
وبعد الصدمة الاخيرة التي تلقاها الفريق بالتعادل علي أرضه ووسط جماهيره مع الوداد انقلبت الجماهير تماما علي المدير الفني الذي هرب بجلده لقضاء أجازة لمدة 4 أيام حيث سيقود الفريق اليوم في تدريباته استعدادا للمباراة القادمة أمام الوداد.
الضغوط التي تتعرض لها إدارة الأهلي ليس بسبب سوء النتائج فقط لكن لأن المدير الفني ليس له أي بصمة علي أداء اللاعبين حتي بات الفريق مهلهلا دفاعيا وهجوميا وهو بالأساس شغل المدير الفني حتي لو وقفت ظروف الإصابات حائلا أمام تحقيق أحلامه في الفوز بالبطولات.
وقالت جريدة الجمهورية فى تقرير لها اليوم طلب المدرب الهولندي التعاقد مع 6 لاعبين مهاجمين اثنين ولاعب وسط وظهير أيسر وحارس مرمي ومدافع. ونجح الأهلي حتي الآن في التعاقد مع حارس ومهاجم وتنتظر صفقة معلول الرتوش الأخيرة لمركز الظهير المتمثل في علي معلول إضافة إلي ثلاثة لاعبين آخرين.
الأهلي يعيش أزمة حقيقية تكمن في احتراف إيفونا ورمضان صبحي فضلا عن الإصابات التي تعرض لها الفريق وأبرزها غياب عبدالله السعيد ما يجعل هناك نقصا حادا في الصفوف قبل مباراة العودة امام الوداد.
وربما يغيب أيضا المهاجم جون أنطوي عن المباراة . ما يجعل هناك مهاجمين اثنين فقط للفريق هما عماد متعب وعمرو جمال لذلك يسعي الأهلي جاهدا إلي انجاز الصفقات الجديدة وتسجيلها افريقيا قبل المباراة.
وقرر الهولندي يول تسجيل الثنائي محمد الشناوي ومروان محسن أحدث صفقات الأهلي في القائمة الإفريقية ربما لاشراكهما امام الوداد المغربي أو علي الاقل مروان محسن الذي يسعي الأهلي من خلاله إلي تدعيم خط الهجوم.
ولا يزال الأهلي يتمسك بضم المهاجم النيجيري ستانلي لاعب وادي دجلة من خلال دفع 5 ملايين جنيه بالإضافة إلي كريم نيدفيد لاعب الفريق المعار إلي نفس النادي الذي يستخدمه الأهلي كورقة ضغط من أجل الحصول علي المهاجم النيجيري. رغم ما تردد عن اتصال تليفونى من مررتضى منصور الى رئيس الاهلى يطالبه ان يترك له هذه الصفقة
وجاء قرار وادي دجلة بعدم التفريط في المهاجم للزمالك ليفتح الباب من جديد أمام الأهلي ليقتنص اللاعب حتي في اللحظات الأخيرة من غلق باب الانتقالات الصيفية الحالية.
وجاء قرار يول باستعادة نيدفيد من أجل التفاوض علي استانلي وهو الأمر الذي جعل سيد عبد الحفيظ مدير الكرة يؤجل جلسة الاجتماع مع اللاعب بعدما كان مقررا لها الأسبوع الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق