Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أهم الأخبارالكرة المصريةتقارير وتحليلات

مفاجأة:تركى ال الشيخ ينقلب على مرتضى منصور بسبب الاهلى وعرض مغرى للخطيب

مفاجأة:تركى ال الشيخ ينقلب على مرتضى منصور بسبب الاهلى وعرض مغرى للخطيب حيث اعلن تركي آل الشيخ ان  الأهلي هو الأقرب للفوز ببطولة الدوري وهو الاحق لانه استطاع ان يتخطى كبوة صعبة للغاية فى مشوار البطولة

وفى تصريح سيتسبب فى ازمة لـمرتضى منصور قال تركي الأهلي سيتوج ببطولة الدوري والزمالك سيكون في المركز الثاني

وأضاف “الأهلي نادي كبير واساسه متين، وارضيته صلبة، مهما حصل اهتزازات او سوء قرارات او اختيارات خاطئة، لكن الأساس نظام الأساس، لما بتحضر روح وتاريخ النادي الأهلي بتديلك 30 أو 40% زيادة عن أي فريق آخر”.

وأتم آل الشيخ  انا عارف لاعيبة الزمالك كويس، ده نصهم انا اللي جايبها ومستعد اجيب اى لاعب للاهلى عرفانا لمصر وجمهور الاهلى الراقى

 

على جانب اخر جدد محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي الثقة في الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بقيادة مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق.

وعلم الاهلى اليوم ن الخطيب أكد للجهاز الفني أنه لا يتعامل بالقطعة وفقًا لسياسة النادي الأهلي ولكن أيضًا جماهير النادي مختلفة عن أي جماهير في العالم فهي لا ترضى سوى بالفوز فقط وأن تكون في المركز الأول.

وتابع الخطيب في حديثه أن الجهاز الفني والإداري عليهم أن يتعاملا بحزم مع اللاعبين في ظل أن رصيدهم لدى الجماهير بدا في النفاذ بسبب عدم وجود الروح القتالية في أرض الملعب والخسارة بهذا الشكل.

وأردف رئيس الأهلي أن ما يحدث حاليًا مر على فريق الأهلي في بداية الألفية الجديدة ولكن شخصية الكيان ومساندة الجماهير ورغبة الإدارة في الإصلاح أعادت الفريق لمنصات التتويج مرة أخرى.

مضيفًا أن الإدارة تعاقدت مع لاعبين مميزين في انتقالات يناير الماضية ولكن المردود ليس بالمنتظر تمامًا من جانب الفريق سواء على المستوى المحلي أو الإفريقي.

 

 

اقرا ايضا

حسن المستكاوى:هؤلاء خائفون من عودة الاهلى والخطيب يضم بركات الجديد

طه اسماعيل يكشف عن اينرامو الاهلى وصفقة الفريق الذى يشبه محمد صلاح

وأكد عمرو فهمي في نهاية شكواه الت

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *