أهم الأخبارالأخبارالكرة المصرية

تعرف على السبب الحقيقى لتاجيل قمة الاهلى والزمالك

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم في الساعات الأولى من صباح اليوم الاربعاء تأجيل مباراة القمة والتي كان من المقرر أن تجمع بين الاهلي والزمالك يوم السبت المقبل على ملعب إستاد القاهرة الدولي لحساب مباريات الجولة الرابعة من بطولة الدوري المصري الممتاز لكرة القدم وسيتم تحديد موعد المباراة لاحقاً .

وفي التقرير التالي يسلط الاهلى اليوم الضوء على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى تأجيل المباراة وترحيلها إلى وقت لاحق .

البداية كانت بالأمس حينما خرجت بعض الأنباء التي تؤكد قرب تأجيل مباراة القمة وعدم لعبها في الوقت المحدد لها من جانب لجنة المسابقات وذلك بسبب عدم التوصل إلى هوية الملعب المقرر أن تقام عليه بالإضافة إلى عدد الجمهور المنتظر حضوره للقاء لكلا الجانبين .

وفي تصريحات خاصة حصلنا عليها من مصدر بإتحاد الكرة المصري رفض الإفصاح عن إسمه أكد أن الجميع حاول حل الموضوع لكن المحاولات باءت بالفشل وإستنفذنا كل المحاولات ورفضت السلطات الأمنية إقامتها وتمسكوا بالتأجيل إلى وقت لاحق .

وواصل المصدر تصريحاته بإن لجنة الكرة بالإتحاد المصري برئاسة عمرو الجنايني حاولت إقناع سلطات الأمن بضرورة إقامة المباراة يوم السبت في الملعب الذي يتم تحديده وبأي عدد من الجمهور قبل أن يتم صدور قرار التأجيل بشكل رسمي بدون رجعه فيه .

وأضاف أنه كان من الممكن أن تقام المباراة على ملعب برج العرب بالإسكندرية من دون حضور الجمهور حتى لا يتم تأجيلها وليفي الجميع بالوعود التي تم قطعها قبل بداية الموسم بأنه لا توجد أي مباراة سيتم تأجيلها ولتنتظم المسابقة وتنتهي في الموعد المحدد لها .

وبذلك يكون السبب الرئيسي وراء تأجيل المباراة أمني بحت خوفاً من إشتباكات الجمهورين خاصةً في ظل المشاحنات التي ظهرت على مواقع التواصل الإجتماعي مؤخراً .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق