أهم الأخباراخبار الاهلىالأهلي اليوم

تعرف على العدو الاول للاهلى فى افريقيا

كيف تكون فريق ثقيل فى الملعب يصعب هزيمته بسهولة بعيدا عن

الفنيات إللى ممكن تنصفك فى ماتش و تخذلك فى عشرة ، الإجابة هى شخصية البطل

ودى إللى كان بيتمتع بيها الجيل الذهبى ل الأهلى مع مانويل جوزيه

أخبار الأهلي : الجيل الحالي يفتقد الشخصية

أخبار الأهلي : لما وصل مانويل جوزيه مصر أكتشف إن نقطة ضعف الفريق فى المباريات

القارية بالتحديد هى الديربيات مع فرق شمال أفريقيا ، جوزيه بنفسه وهو بيحكى قال أنه

اكتشفت إن الهزيمة نفسيه وإن اللاعبين كانو بيدخلو المباريات شبه خسرانين قبل ما

يلعبوا ، وده كان مشروعه الأول إللى اشتغل عليه ونجح فيه و تحول الاهلى إلى فريق

مرعب بيكسب فرق القارة كلها مش الشمال بس بره و جوه

أخبار الأهلي : نفس النموذج عالميا هنلاقى إن شخصية البطل إللى خلقها زيدان مع ريال

مدريد كانت من أهم أسباب فوز الفريق ب 3 شامبيونز متتالى ، ولو ضربت مثال فى

سيمى فاينال دورى ابطال اوروبا 2017 على ما أتذكر فى مباراة الريال و أتلتيكو بدأ الريال

الماتش بداية سيئة و اتأخر بهدفين في اول ربع ساعه لا إهتزت ثقتهم بنفسهم ولا ركبهم

خبطت في بعض ولا شوحوا لبعض في الملعب بالعكس راموس بعد كل كورة كان بيكلم

ويحمسهم و استعادوا بسرعة سيطرتهم على نفسهم و قبل نهاية الشوط الأول كانوا

سجلوا الهدف قتلوا الأمل في نفوس المنافس

أخبار الأهلي : الأهلي يحتاج لإستعادة الهيبة

أخبار الأهلي : نفس المشروع هو إللى اشتغل عليه الترجى التونسى السنين إللى

فاتت واللى قدر بيها يكسب 2 شامبيونز ليج وهو فى اسوأ حالاته و بقينا نشوف الترجي

بيتحول إلى فريق مرعب بيروح يكسب الرجاء في المغرب و الشبيبه فى الجزائر اللي هي

مباريات بتكون عبارة عن ديربيات ، ولو بصينا على مثال أوضح الترجى فى نسخة دورى

ابطال 2019 لاعب مازيمبي في السيمى فاينال فاز فى الذهاب على أرضه 1-0 و على

ملعب مازيمبى الأصعب فى القارة بيخطف تعادل سلبى بعد ما كان بيروح هناك يتهزم ب

5 أهداف

أخبار الأهلي : أخيرا العدو الأول ل الأهلى قاريا مش فرق ولا حكام ، العدو الأول هو

الصورة السلبية إللى خدتها معظم فرق القارة عن النادى فى السنوات الأخيرة واللى أدت

فرصه ل فرق كتير إنها تتجرأ على الفريق بعد ما كانت كل فرق القارة بتدخل مباريات

الأهلى على ملعبها وهى خسرانه نفسيا ، و أعتقد إن مهمة فايلر الأولى قاريا هو عودة

هيبة الأهلى أولا إللى بالتأكيد هتأدى إلى تحقيق البطولة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق