اخبار تركى ال الشيخبعيدا عن الرياضةتوب سيكريت

كتاب الوجه الاخر لـ تركى ال الشيخ باعث الترفيه السعودى

انجازات تركى ال الشيخ المستشار والوزير السعودى ورئيس هيئة الترفيه تتحدث عن نفسها رغم ان الفترة التى قضاها فى هيئة الترفيه الحديثة التشكيل بالسعودية بسيطة لا انها انجازات تعانق السماء يرصدها الكاتب الصحفى محمد عبدالوهاب نائءب رئيس تحرير اخبار اليوم فى كتابه “ابوناصر الوجه الاخر لـ تركى ال الشيخ” تحت الطبع يروى في فصل كامل ماذا قدم تركى ال الشيخ فى هيئة الترفيه السعودية التى جعلت العالم ياتى من كل مكان الى السعوديبة والمخطط لها ان تسهم باكثر من 10%من الدخل السعودى

الفصل السادس

تركي آل الشيخ صانع الترفيه

جذب العالم الى السعودية وصاحب نقلة تاريخية فى الترفيه والفن السعودى

صانع الترفيه ربما هو الوصف الدقيق الذى يستحقه الرجل الذى خلق مفاهيم جديدة للانجاز فى كل مسئولية تولاها بدءا من تولى هيئة الرياضة السعودية التى حقق فيها انجاز غير مسبوق خلال 455يوما منذ تكليفه وتشريفه بالامر الملكى من خادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان –حفظه الله

وحتى رحيله بموجب مرسوم ملكى من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين مرسومًا ملكيًا يوم 27 ديسمبر 2018، بتعيين تركى آل الشيخ فى منصب رئيس هيئة الترفيه السعودية المستحدث بالتوازى مع “رؤية 2030” التى تستهدفها المملكة العربية السعودية، لرفع مساهمة قطاع الترفيه فى إجمالى الناتج المحلى والتى احدث فيها نقلة اعجازية لعل الكاتب السعودى عمر الحكمى كان دقيق عندما كتب عن رئيس هيئة الترفيه وصفا اياه بـ تركي آل الشيخ عاشق الإنجازات فى 24يناير 2020 حيث شدد على ان

من يغفل الإنجازات البطولية الكبيرة التي حققها معالي المستشار تركي آل الشيخ، منذ أن ترأس الهيئة العامة للرياضة حتى غادرها مرفوع الرأس، فهو جاحد

ومن يتجاهل النقلة الكبيرة التي أحدثها آل الشيخ في الحركة الرياضية السعودية  والترفيه خلال فترة قصيرة من الزمن، فهو جاحد

ومن يشاهد ويتابع حالياً الأدوار البطولية التي يقوم بها معالي المستشار، منذ تسلمه رئاسة هيئة الترفية والعمل المتواصل الدؤوب الذي يقوم به معاليه لتنفيذ الكثير من المهرجانات والمسابقات الترفيهية، وعلى رأسها البرنامج الياباني الشهير، الحصن، فهو جاحد

واضاف الحكمى إننا أعزائي القراء أمام شخصية نادرة .. تعشق العمل .. تعشق الإنجازات، والتحديات .. وتعشق البطولات

إنها شخصية معالي المستشار تركي آل الشيخ الذي منذ أن ظهر على الساحة وهو يسعى بكل قوة لتحقيق إنجازات يحفظها التاريخ في سجلاته .. ويزهو بها الجيل الحالي وتتفاخر بها الأجيال تلو الأجيال ، لأن مايقوم به معالي المستشار، ليس بالأمر اليسير، بل إن أعماله جميعها بطولات تتحدث عن ذاتها .. وإنجازات يشار إليها بالبنان

وهاهو معالي المستشار تركي آل الشيخ يعمل بصمت ويخطط ويرتب ويجتمع؛ من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات ولكن هذه المرة من خلال هيئة الترفيه (ولاتفرق مع معاليه) فهو يعمل من أجل الوطن ولايتردد في بذل كل الجهود من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات سواءً كان معاليه رئيساً لهيئة الرياضه أو رئيساً لهيئة الترفيه، فمن يعشق الوطن يعمل في كل اتجاه لخدمة الوطن

أسأل الله: تعالى، أن يوفق معالي المستشار تركي آل الشيخ من أجل تحقيق كل مايسهم في رفعة شأن الوطن وإسعاد الملايين من أبنائه، من خلال إثراء السياحة الداخلية، بما يحبه الله ويرضاه للحد من سفر شبابنا للخارج

نعم تركى ال الشيخ خلق مفهوم جديد للترفيه فى السعودية واحدث نقلة غير متوقعة وفقا لرؤية ولى العهد الامين الامير  محمد بن سلمان والتى انتظرها المواطن السعودى طويلا وباتت السعودية قبلة العالم وقالها تركى ال الشيخ عند تكليفه لن نذهب للعالم بل العالم من سياتى الينا وقد نجح ودائما ما يردد انها رؤية ولى العهد حفظه الله ويشدد على ان رجل بلا دعم ما راح يقدر يشتغل للأسف

ويرى رئيس هيئة الترفيه في القوة والشراسة سمتين مُميزتين لشخصيته وان الاخلاص للوطن والاستعداد للعطاء والتضحية لاتقبل القسمة على اثنين 

ويعد، حاليًا، المستشار تركي آل الشيخ واحدًا من أكثر المسؤولين السعوديين المتفق على نجاحهم على أرض الواقع، وأكثرهم حضورًا في ساحة مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعلًا مع ما يصله من ردود على منشوراته، وأيضًا إثارة للجدل؛ مسخّرًا إحدى أهم أدواته المتمثلة في روح دعابة ساخرة قوية ومتمردة، ليرد بما يناسب على ما يناسب، والعكس أيضًا صحيح كما يتسلح أيضًا بصراحة متناهية تستوعب بشكل عجيب كل الانتقادات البنّاءة وغيرها، ولا يتردد مثلًا في التوافق مع تعليق وصفه بأنه “شخصية بغيضة ولكن ناجحة

اعلنها المستشار تركى ال الشيخ ومنذ اليوم الاول لتكليفه بالامر الملكى هدفنا: أن تصبح المملكة العربية السعودية من أفضل 4 نقاط في الترفيه في آسيا ومن العشر الأوائل على مستوى العالم في المرحلة الأولى

استراتيجية طموحه

ومنذ اليوم الأول طرَح “آل الشيخ” استراتيجية ضخمة مبهرة شملت أبرز ملامحها: تعزيز موقع المملكة التنافسي في قطاع الترفيه العالمي، لتكون من بين أول أربع وجهات ترفيهية في آسيا وبين أول عشر على مستوى العالم، وتشجيع المستثمرين من الداخل والخارج، وعقد الشراكات مع شركات الترفيه العالمية وتخصيص الأراضي المناسبة لإقامة المشروعات الثقافية والترفيهية، ودعم الموهوبين من الكتّاب والمؤلفين والمخرجين، وتوفير فرص العمل للسعوديين في كل المجالات التي يوفرها قطاع الترفيه، وخلق قطاعات جديدة للاستثمارات بداية بالقطاع الثقافي واحتفاء بمبادرات الفنون قاطبة، واستقطاب المعارض العالمية

ودعا كل الجهات وكل شخص لتقديم مقترحاته ورؤاه؛ واعدًا بدعم وتبني كل الأفكار المناسبة قال يومها: “طموحنا أن يجد المواطن والمقيم في نهاية كل أسبوع أماكن وفعاليات يقضي فيها أوقاتًا ممتعة له ولعائلته رضاكم هدفنا وواجبنا الذي وضعونا ولاة أمرنا أعزهم الله له لا تبخلوا علينا بالنصيحة والدعم لترفيه أجمل في مملكتنا الحبيبة

منعطفات كبيرة

ومن أبرز المنعطفات الكبيرة لهيئة الترفيه مع تركي آل الشيخ، إطلاقها منصة “عيشها” وكذلك أطلق فعاليات هائلة تحت مسمى (مواسم السعودية) وجاء (موسم الرياض) كأكبر موسم ترفيهي وطني في تاريخ السعودية والذي حظي بفعاليات غير مسبوقة استقطبت فيه أبرز مظاهر الترفيه العالمي والبطولات الدولية فعاليات وأسماء، وفي كل المجالات الفنية والرياضية وغيرها وهي بذلك كهدف ضمني حققت تسويقًا كبيرًا لقطاع الترفيه في السعودية، ليتعرف عليها العالم في أجمل صورة لحضارتها وتاريخها العريقين

التفاصيل فى كتاب ابو ناصر الوجه الاخر لـ تركى ال الشيخ

محمد عبدالوهاب

البريد الالكترونى اضغط هنا [email protected]

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى