اخبار الاهلىالاهلى اليومالكره المصريةكبار كتاب الاهلى

شبانه يعلن مفاجأة كبرى بشان قضية منشطات رمضان صبحى

فجر الإعلامي محمد شبانة، مفاجأة من العيار الثقيل، بشأن فترة إيقاف رمضان صبحي، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي بيراميدز، في واقعة المنشطات، والأزمة التي تطارد اللاعب، خلال الفترة الماضية، حيث تعرض للإيقاف خلال الفترة الحالية.وأكد الإعلامي محمد شبانة في تصريحات تلفزيونية: “رمضان صبحي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي بيراميدز، يعيش في أزمة حاليًا بعد قرار إيقافه من جانب لجنة المنشطات، هو لاعب كبير ولم يُجرم عند رحيله من الأهلي، ولا يحظى حاليًا بالمساندة والدعم المطلوب”.

 

 

وتابع: “لابد أن يتم دعم رمضان صبحي، ومساندة، لكن الأندية والأطباء واتحاد الكرة لا يقفون بجواره، وبعض الأشخاص حول اللاعب يحاولون التقليل من الأزمة، ولابد أن نكون في ظهر اللاعب خلال هذه الأزمة”.

وأشار إلى أن رمضان صبحي كان له تأثير فني إيجابي، وسبق ولعب في صفوف المنتخب الأوليمبي 2019، وقاد منتخب مصر في العديد من المباريات، واللاعب لم يتناول المنشطات.

وأكمل: “هناك بعض المحاذير الطبية من الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، ورمضان يعاني من اتهام خطير وهي التلاعب في العينة، والمنظمة المصرية قامت بسحب عينتين، هناك شكوك حول العينة الأولى وتم سحب عينة ثانية، ويتم محاسبة أي لاعب على كل عينة على حدة.. لأنه ربما قد يكون أي شخص لعقار معين من أجل إخفاء تناول المنشطات”.

وزاد: “محامي رمضان صبحي يريد اثبات أن الإجراءات خاطئة، بشأن سحب العينات من اللاعب، وهذا الرهان لن ينجح لأننا لسنا في قضية مخدرات داخل المحكمة، وأنصح اللاعب بضرورة وجود تفسير طبي مقنع لماذا ظهرت العينة غير آدمية”.
وواصل: “رمضان صبحي سيقوم بالمثول أمام لجنة استماع، ولابد أن يعرف ماذا سيقول جيدًا، لأنه من الممكن أن يتم معاقبته من جانب الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، ولابد أن يدرك اللاعب حجم الأزمة حاليا، لأنه ربما يتعرض لايقاف عامين على أقل تقدير، وسيكون أمر صعب جدًا”.
ونصح شبانة، لاعب بيراميدز بالتوجه نحو الأشخاص التي تفهم في هذه القضايا جيدًا، بدلًا من المثول أمام اللجنة والإدلاء بتصريحات وردود غير مقنعة من جانبه الأمر الذي يعرضه لعقوبة طويلة، مؤكدا بأن عليه إيجاد عذر طبي مقنع في التحقيق.
وأضاف: “لابد أن يتخذ رمضان صبحي الإجراءات السليمة داخل لجنة الاستماع، وأقول لـ رمضان (أنت في أزمة كبيرة جدًا) والعقوبة ستكون كارثة، لأنها تصل من عامين إلى 4 أعوام، والدليل النجم الفرنسي بول بوجبا الذي عوقب بالايقاف 4 أعوام مؤخرًا”.
وأتم: “من المفترض أن يكون رمضان صبحي هو الذي سيقود منتخب مصر في 2026، وكان من نجوم المنتخب الأوليمبي، مع نجوم كثيرين مثل مصطفى محمد وفتوح وعبدالمنعم وغيرهم”.

زر الذهاب إلى الأعلى