الاهلى اليومتريند الاهلى اليوم

فايلر:لم اهرب من الاهلى ونادى القرن الافضل فى مسيرتى

فى رينيه فايلر، المدير الفني السابق للفريق الأول بالنادي الأهلي أن يكون قد “هرب” من تدريب القلعة الحمراء، مُشيرًا إلى أنه وسائل الإعلام المصرية تسبب في قلب الرأي العام عليه.

وذكرت شبكة سبورت وان الألمانية التي أجرت الحوار مع فايلر :”رحل فايلر عن الأهلي وانتهت مغامرته بعد أكثر من عام بقليل عن تدريب الفريق، حيث لم يمدد عقده. وقالت وسائل الإعلام إن السويسري هرب”.

ورد فايلر على تلك التقارير قائلًا :”لا، أنا لم أهرب من تدريب الأهلي،لقد استخدمت فقط شرطًا في عقدي معروف لدى الجميع، خاصة في أوقات كورونا. وبصفتي أب لطفلين، أتحمل أيضًا مسؤولية عائلتي، والتي أعطيتها الأولوية في هذه الحالة”.

وأضاف :”لم يكن هناك سبب للرحيل ؟ في الواقع، الفريق تطور بشكل ملحوظ، وكان المزاج العام لدى الجماهير جيدًا، وتم تشكيل تسلسل هرمي سليم بناءً على الأداء، ولكن أنا وإدارة النادي كنا نعرف ببندًا سيعدله الأهلي بعد ذلك، لكنني لم أكن مستعدا لاتخاذ هذه الخطوة، ولهذا السبب حوّلت الصحافة المصرية، التي تم إبلاغها بالموقف من طرف واحد، الرأي العام ضدي”.

وواصل فايلر قائلًا :”إدارة الأهلي لم ترغب في وضع بند الرحيل (أول أكتوبر) الذي طلبته ؟ في هذا الوقت المجنون مع هذا الجنون الفيروسي، لا أحد يستطيع أو يريد إجراء تنبؤات طويلة الأجل، على الأقل لست أنا، لذا طلبت أن يكون بإمكاني الرحيل في ذلك الوقت خلال فترة تجديد التعاقد”.

واستطرد :”عشت بعيدًا عن أسرتي لعدة أشهر، هذا الأمر لم يجعل الوضع أسهل عليّ، وليس من المضحك أن تعيش بمفردك في القاهرة لأسابيع بين جدرانك الأربعة، لكنني لا أريد الشكوى لأن الكثير من الناس على وجه الأرض لديهم ظروف أسوأ بكثير”.

وعن التخطيط لمسيرته المقبلة، علّق فايلر قائلًا :”التخطيط كمدرب كرة قدم أمر مستحيل. القدر له نصيب كبير من تحديد مصيرك، أدرك أنني أريد توسيع آفاقي حتى أتمكن من التعامل مع الشخصيات والثقافات واللغات والظروف العامة بأكبر قدر ممكن من الكفاءة. الفهم العام والخبرة أمران أساسيان في هذه المهنة”.

وأتم رينيه فايلر البالغ من العمر 47 عامًا تصريحاته قائلًا :”التدريب في البوندسليجا خصوصًا بعد إقالة عدد من المدربين مبكرًا ؟ لا أحلم بذلك، ولا أشعر بالسعادة عندما يخسر مدرب زميل وظيفته. ولكن بكل تأكيد سيبقى الدوري الألماني أمرًا مثيرًا، فالمنتج هناك رائع جدًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى