توب سيكريت

جريمة تهتز لها السماء: صرخة امرأة انا خائنة بأمر زوجي

خائنة بأمر زوجي

ومن كتاب أ.د عادل صادق أزواج في عيادة طبيب نفسي كانت حكاية الزوجة التي حضرت اليه تشكو من حال زوجها الذي يصر دائما على اتهامها بالخيانة رغم أنها بريئة من الاتهام وشريفة من السباحة في بحر الخيانة.

قالت الزوجة أن الغيرة تنهش قلب زوجي دائما وأنا البريئة المعذبة التي تحاصرها نيران الشك والغيرة.. زوجي دون مناسبة سيطر الشك على قلبه وصار يشك أن هناك رجل في حياتي.. أحيانا كان يخفي موعد سفره وموعد عودته حتى يعد لي مفاجأة ويجعلني أعيش حياتي ويراقبني من بعيد من خلف منظار ليعرف كيف تكون حياتي..

لم أفهم ماذا كان يقصد عندما كان يخفي عودته من سفره المتكرر.. ولكنني بدأت أفهم عندما أصبحت أجده بالقرب من مكان عملي..

وتأكدت من الغيرة والشك أثناء خروجي من المنزل بمفردي كان زوجي يفرزني مثلما ينظر ضابط المباحث الى المجرم.. كل أهداب عيون زوجي كانت تحمل أسفلها الشك في.

أحيانا  بل فعلها كثيرا كان يلقي علي  بكلمة لو قتلتني بالسيف يكون أسهل على نفسي من نظراته القاسية التي كلها شك في سلوكي لو كنت خائنة لما شعرت بالألم.

وذات مساء كنت عائدة من الخارج.. وجدته يقف خلف الباب لم أشعر به.. هجم علي مرة واحدة.. وجدته يمسك بي بقسوة ولأول  مرة يتجرأ بالقول العلني:

مع من كنتي؟

لماذا تغير مكياجك؟

ما هو سر عدم ثبات شعرك؟

لم أنطق بكلمة وادة.. وأسرعت نحو غرفة النوم.. ولا أعرف لماذا صمت ولماذا لم أتكلم وحضر لي.. وجدتني صامتة لا أتكلم ولم أنطق بكلمة واحدة.. ولكن تطوعت دموعي التي انهارت من عيوني مثل أمطار الشتاء.. شعر زوجي بالندم.. وحاول أن يعتذر عما بدر منه.. مرت الأيام لم ينس زوجي ما فعله معي ولكنني أنا نسيت ما دار بيننا.

ومرت شهور وعاد جنون الشك الى زوجي مرة أخرى.. كنت نائمة في سريري بعد عناء يوم عمل شاق وجدته يدخل المنزل مسرعا الفزع سيطر علي وجدته يتحسس السرير ويقول لي من كان هنا أشم رائحة رجل قولي.. اعترفي.. لم أفعل في هذه اللحظة سوى مصادقة الدموع.. وكنت خلال دقائق قليلة في منزل أسرتي.

أرسل يعتذر عما بدر منه.. وهو لا يدري لماذا فعل ذلك..

وعدت اليه مرة أخرى وكان سبب عودتي أنني أحبه.. الحب يجعل الإنسان ينسى الإساءة وتصورت ربما أكون أنا بالفعل سببا في  مأساة زوجي وقطعت صلتي بالناس.. ونجحت في تعديل سلوكه فترة من الزمن.. ولكن  كان شيطان الشك والغيرة يأتي له على فترات.. وجدته يوما يطلب مني  الذهاب معه الى معمل التحاليل ليثبت بالدليل العملي أنني خائنة وكنت أخونه م رجل آخر لا أعرف ماذا بدر مني ولكنني لم أكون أمامه شعرت أنني تزوجت من زوج مجنون.

أنا أريدك أن تشفي جروح نفسي وتساعدني على الخلاص منه ولكنني أطلب أن يكون هناك حل.. هل زوجي مريض أم ماذا.

وكانت إجابة الدكتور بأن الزوج مريض ومرضه الغيرة المرضية.. والشعور بها حالة وجدانية.. مرتبطة بعواطف الإنسان هي لغة عالمية موجودة بين الكبار والصغار.

وفشل الأدباء والفلاسفة والفنانون في إيجاد تعريف للغيرة.. ولكن هناك إجماع أنها تظهر إذا ظهر الخوف بفقد الشئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى