اخبار الاهلىالسلايدرالكره المصرية

لاعبوا الاهلى والزمالك والضغط الجماهيرى

يمثل اللعب تحت ضغط جماهيري تحديًا كبيرًا للاعبي الدوري المصري الممتاز، خاصة القطبين الأهلي والزمالك، ودائمًا ما يُوضع الجيل الحالي في مقارنة مع جيل ما قبل 2011، نظرا لاختلاف نمط وأعداد الحضور في المدرجات.

 

 

وأرجع عدد من خبراء اللعبة تراجع مستوى عدد من اللاعبين خلال المشاركة في النهائيات القارية، فربما يكون دافعا لهم أو ضغط كبير يؤثر على الظهور الفني.

وتمكن الفريق الأول لكرة القدم في نادي الزمالك من تحقيق لقب كأس الكونفدرالية الأفريقية وسط زخم جماهيري كبير وضخم، لم يشهده الكثير من لاعبي الفارس الأبيض المنضمين حديثًا، وسيواجه لاعبو فريق الأهلي نفس المصير يوم السبت المقبل عند مواجهة الترجي التونسي في إياب دوري أبطال أفريقيا.

هل الضغط والحضور الجماهيري المكثف يعدان دافعين للاعبين أم ضغطا؟
قالت الدكتورة رشا سلامة الإخصائية النفسية في تصريح خاص لـ«المصري اليوم»: «الزخم الكبير لـ جماهير الزمالك خلال لقاء نهضة بركان قبل وأثناء مباراة كان بمثابة حافز إيجابي وكبير للاعبين، حيث كان جمهور الفارس الأبيض متفائلا ومتمسكا بالفوز»، مشيرة إلى أن هناك تناغما كبيرا بين الجمهور واللاعبين.

وأضافت الإخصائية النفسية: «لاعبو الزمالك مثلهم مثل الجمهور كانو مشتاقين للفوز والتتويج بالبطولة، خاصة أن هناك وجوها جديدة داخل الفارس الأبيض في حاجة إلى إثبات وجودهم في ظل التشكيك في البعض منهم»، لافته إلى أن اللاعبين عزلوا جميع الشكوك في قدراتهم وأنهم جديرون بالتواجد داخل نادي الزمالك.

وواصلت رشا سلامة: لاعبو الزمالك أثبتوا أيضًا أنهم استحقوا الاعتماد عليهم، ولابد للجمهور أن يتأنى على اللعبية وإعطاء الفرصة والثقة الكاملة لإثبات جدارتهم، وعدم أخذ موقف أو حكم مسبق والخلط بين الأمور.

 

 

وأردفت: ما حدث من الجمهور أثناء اللقاء شيء رائع، كان الجميع متكاتف مع اللاعبين ووجهوا لهم الدعم والحافز، وهو ما أثر على اللاعبين في الملعب وتوج بإحراز اللقب للنادي.

وشددت «سلامة» على أن الإيجابية بشكل عام بتأدي لفتح طرق جديدة ومش شرط توصل للهدف في حينها بل من الممكن أن تساهم في فتح طريق جديد يؤدي إلى ذات الهدف على المدى البعيد أو القريب حسب توفيق المولى عز وجل، أما السلبية دائمًا تحبط وتضيع الفرص وتقلل العزيمة.

وأضافت: أعلم أن جمهور الزمالك دائمًا متمسك بروح الفانلة البيضاء، ولكن لا يجب أن يتم الاستسلام أو الإحباط بسبب التنمر من جمهور منافس وغيره، لأن ذلك يؤثر على اللاعبين.

وأكدت الإخصائية النفسية أن الجمهور هو العامل الأساسي لـ تتويج الزمالك باللقب، فكان له دور كبير في المساندة ورفع أداء اللاعبين بالتشجيع والحماس رغم صعوبة المباراة والإخفاق في مباراة الذهاب بعد الخسارة بهدفين لهدف.

وعن الأشياء الإيجابية في تتويج الزمالك، قالت رشا سلامة: «رصدت عددا كبيرا من جمهور النادي الأهلي يبارك ويهنئ فريق الزمالك باللقب، وهذا على غير العادي»، مشيرة إلى أن الأجواء من الجماهير كانت رائعة.

زر الذهاب إلى الأعلى