اخبار الاهلىالاهلى اليوم

الحقيقة الكاملة لاصابة محمد محمود

أجرى محمد محمود لاعب خط وسط النادي الأهلي جراحة الغضروف الثلاثاء الماضي تحت إشراف الطبيب احمد عبد العزيز ليتأكد غيابه مرة أخرى عن الملاعب.

ويغيب اللاعب عن صفوف المارد الأحمر خلال الفترة الماضية بعد جراحتين رباط صليبي خضع لهما في ركبتيه الاثنتين بجانب إصابته مؤخرًا في غضروف الركبة.

ويستعرض الاهلى اليوم لحقيقة الكاملة وملف إصابة محمد محمود بالغضروف وكيف تضاربت الآراء بين الخبير الألماني فايلر والجهاز الطبي في النادي الأهلي.

الأزمة بدأت منذ شهر ونصف تقريبًا بوجود آلام ناحية الغضروف في القدم التي تعرض فيها محمد محمود بقطع في الرباط الصليبي اول مرة وتم تشخيص إصابته من الجهاز الطبي بالنادي الأهلي بأنه من الضروري خضوع اللاعب لجراحة الغضروف ولكن الخبير الألماني فايلر نفى هذا الامر وهو ما أكده نادر شوقي وكيل اعمال اللاعب ف

الخيبر الألماني وضع وقتها برنامج خاض لمحمد محمود لمدة 6 أسابيع يصبح بعدها اللاعب بدون آلام، ولكن هذا لم يحدث واستمر شعور اللاعب بالآلام خلال تدريبات التأهيل التي خضع لها تحت اشراف محمد النجار اخصائي التأهيل بالقلعة الحمراء.

وتوقع الجهاز الطبي بالأهلي أن سبب الأزمة الحالية هو الطبيب الذي أجرى جراحة الرباط الصليبي الأولى لمحمد محمود حيث أن الأقرب هو معاناة اللاعب من أزمة في غضروف الركبة خلال وجوده مع وادي دجلة أو في أيامه الأولى بالنادي ولكنها لم تكن ظاهرة.

ومن المنتظر أن يحدد الطبيب احمد عبد العزيز الذي أجرى الجراحة للاعب أن يحدد مدة غياب محمد محمود عن الملاعب خلال الفترة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى