الكرة العالميةالكره المصرية

ساديو مانى يعتذر للشعب المصرى

استنكر النجم السنغالي ساديو ماني لاعب فريق ليفربول الإنجليزي، ما فعلته جماهير منتخب بلاده في مباراة منتخب مصر في الجولة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

وقال ساديو ماني في تصريحات نشرتها صحيفة “ليفربول إيكو”: “لست راضيًا عما فعله مشجعي السنغال ضد مصر، يجب علينا تعزيز روح التنافس بشرف وكرة القدم يجب أن تجمع ولا تُفرّق”.

تابع: “اللعب والتدرب في رمضان ليس سهلاً لكن تحدثنا للقائد هندرسون والمدرب كلوب لو قمنا بتغيير جدول التدريبات حيث يتسنى لنا التدرب في الصباح ثم نرتاح بقية اليوم، لقد وافقا على طلبنا وسهّل الأمر علينا”.

وواصل: ” بالطبع اللعب صعبًا في رمضان لكن ليفربول كنادي حاول تسهيل كل شيء لنا، تحدثنا لمسؤولة التغذية مونا نيمير وساعدتنا كثيرًا على تنظيم جدولنا في رمضان”.

وتقدمت مصر بعد انتهاء مباراة الإياب في 29 مارس الماضي بشكوى ضد السنغال مطالبة بإعادة اللقاء الذي تأهلت بموجبه الثانية إلى مونديال 2022 في قطر.

واستند طلب إعادة مباراة مصر والسنغال إلى عدة أسباب ارتكبها الجانب السنغالي، وهي:

تعطيل حافلة المنتخب المصري أثناء توجهه لخوض المباراة، ما تسبب في عدم قدرته على أداء تدريبات الإحماء بصورة كافية.

الاعتداء على البعثة الإعلامية وتحطيم الكاميرات الخاصة بهم.

الاعتداء على محمد الشناوي حارس مرمى المنتخب المصري بزجاجات المياه والحجارة أثناء المباراة.

استقدام محترفين في استخدام أشعة الليزر ووضعهم في المدرجات للتأثير على محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي وزملائه أثناء تسديد ركلات الترجيح والتصدي لها وهو ما بينته الصور المرفقة في ملف الشكوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى